كيف تحافظ على سلامة العين؟

يأخذ بعض الناس سلامة العين على أنها من المسلَّمات، أي أنهم لا يهتمون بسلامة العين بصورة إيجابية، تاركين العين مجهدة طول اليوم دون الاعتناء بها بصورة واعية. لا يتطلب الاعتناء بسلامة العين الكثير من التفاصيل والمجهود، ولكن ثمة أشياء بسيطة وفارقة في الحفاظ على سلامة العين في آن معًا، نتناول في هذا المقال 5 نصائح لا غنى عنها للحفاظ على سلامة العين وصحتها. 

 

1- التغذية الصحية

تبدأ صحة العين من صحة الطبق الذي تتناوله. ولكي يحافظ المرء على سلامة عينه عليه الاهتمام ببعض الأنواع المحددة من الغذاء، مثل الأحماض الدهنية من نوع أوميغا-3 والزنك وفيتامين E وفيتامين C، فربما تساعد تلك المغذيات في الحفاظ على العين من المخاطر المتعلقة بالشيخوخة مثل إعتام عدسة العين والتنكس البقعي. ومن أمثلة الأطعمة التي تحتوي على مواد مفيدة للعين يمكن ذكر الخضروات مثل السبانخ والكرنب والأسماك مثل التونة والسالمون، والبيض والبروتينات غير اللحم والبرتقال. 

 

2- ارتداء النظارات الشمسية

يعتبر بعض الناس النظارات الشمسية رفاهية أو يرتدونها لأناقتها، ولكن الأناقة ليست الفائدة الوحيدة للنظارة الشمسية. تحافظ النظارة الشمسية على العين من الأشعة فوق البنفسجية التي تطلقها الشمس، يتسبب التعرُّض المفرط لهذه الأشعة على المدى الطويل في الإصابة بإعتام عدسة العين والتنكس البقعي. 

اختر زوجًا من العدسات الشمسية تمنع عن عينك 99% من الأشعة فوق البنفسجية من النوعين أ وب. وإذا كنت ممن يرتدون العدسات اللاصقة، اختر منها ما يحمي العين من الأشعة فوق البنفسجية حتى تستفيد من ذلك فيها أيضًا. كما أن العدسات المستقطبة ستساعدك في تقليل الوهج أثناء قيادة السيارة. 

 

3- حدِّث نظاراتك باستمرار

نعيش الآن في عصر التكنولوجيا، وتعني التكنولوجيا النظر إلى شاشات الهواتف المحمولة والحواسب الآلية باستمرار. ولكي نحافظ على العين وسلامتها في خضم هذه الشاشات التي لا تنتهي، علينا تحديث قياسات النظارات التي نرتديها باستمرار، ولتجنت الأعراض الناجمة من الشاشات مثل إجهاد العين وجفافها واضطرابات النظر عن بعد والصداع ومشاكل الرقبة والكتف. إذا غيرت قياس عدستك لدى الطبيب ومازلت تشعر بإجهاد فعليك في هذه الحالة استشارته لعدسة خاصة بك وبالشاشات، كما يجب عليك استخدام عدسات مضادة للوهج إن احتجت ذلك، واستخدام قطرات طبية للحفاظ على رطوبة العين. وحافظ على راحة عينك بالنظر إلى مسافة 20 قدم على الأقل كل عشرين دقيقة، وانهض من النظر للشاشة كل ساعتين لتأخذ قسطًا من الراحة لا يقل عن 15 دقيقة. 

4- ارتداء واقيات العين

إذا حتمت عليك مهنتك التعامل مع مواد ربما تكون مضرة للعيون، أو تعرَّضت لمواد مضرة للعين سواءً في المنزل أو خارجهن عليك ارتداء النظارات الواقية للعين. كما تحتاج بعض الرياضات مثل الهوكي وكرة المضرب إلى نظارات واقية للعين لأنها تعرِّض العين للخطر. كما يحتاج سائقي الدراجات البخارية لتلك النظارات الواقية لأنها تحمي عيونهم من الجفاف أثناء قيادة الدراجة البخارية. 

5- الإقلاع عن التدخين

من المعروف كيف يتسبب الدخين في العديد من الأضرار لكل أعضاء الجسم. ولم يترك التدخين العين وشأنها؛ إذ يتسبب في تعجيل الإصابة بإعتام عدسة العين، ويتلف العصب البصري، ويسبب التنكس البقعي، بين عدد من الأمراض الأخرى. إذا بدأت بالإقلاع عن التدخين بالفعل فهنيئًا لك، وإذا كنت تفكر فابدأ الآن، لأن سلامة العين لا تُقدَّر بثمن، كما أنك كلما حاولت الإقلاع عن التدخين وزادت مرات المحاولة، ستزداد فرصتك في الإقلاع. 

 

وعلاوة لى كل ما سبق، عليك زيارة طبيب العيون باستمرار للتحقق من سلامة العين من أي بادرة مرضية محتملة. سيقوم الطبيب بفحص عام للعين للتحقق من ذلك، وسيخبرك بالمطلوب، سواءً بالنظارات الطبية وتصحيح أخطاء الإبصار أو أي أمراض أخرى متعلقة بالبصر.